rawafedcenter.org

قراءة في كتاب “ابن باجّه سيرة وبيبليوغرافية” – 2 –

جديد محاولة جمال راشق في ترتيب مؤلفات ابن باجّه:
لقد تتبع جمال راشق نصوص فيلسوف سرقسطة وفاس تتبعا دقيقا، انطلاقا من إدراكه بأن أي محاولة لترتيبها بالرجوع إلى الفهارس القديمة أو الحديثة تكون غير مجدية، لأن الرجل لم يعن بتأريخ نصوصه، ولما كان ذلك الترتيب مستحيلا، كان لزاما البحث عن طريق آخر، وهو طريق فحص النصوص وتتبع الإحالات الداخلية التي تسعف في وضع ترتيب معين لهذه التواليف، ففي كل رسالة أو كتاب نعثر على إحالة لنص سابق أو لقول لاحق، وهو عمل بذل فيه جمال راشق جهدا عظيما دام لسنوات من القراءة والتأمل في النصوص والوقوف على المخطوطات بالخزانات وفحص ما تحتويه مباشرة[1].

ويقول : «سأستغل كل الإحالات الداخلية التي استخرجتها من تواليف ابن باجّه وهي عبارة عن إحالات واضحة تبين أسبقية تأليف على أخر أو على مجموعة أخرى من التواليف»[2]، وقد وصل من خلال استخراج جميع الإحالات إلى الترتيب التالي :

  1. في الألحان.
  2. في إبانة فضل عبد الرحمن ابن سيد المهندس.
  3. في الهيئة.
  • المنطق:
  1. التعاليق المنطقية : المدخل، الفصول، ايساغوجي، المقولات، لواحق المقولات، كتاب العبارة، العبارة، القياس، ارتياض في كتاب التحليل، البرهان، البرهان، المقولات، العبارة.
  • الطب:
  1. في الأسطقسات.
  2. في المزاج.
  3. في المزاج.
  4. شرح كتاب الفصول لأبقراط.
  5. تعاليق في الأدوية المفردة.
  6. مقالة في الحميات.
  • كل النظر الطبيعي يقع بعد 503 للهجرة:
  1. قول أرسطو هل حدثت الحركة ولم تكن.
  2. وله ابتداء أخر في الثامنة.
  3. وله ابتداء في شرح المقالة السابعة و الثامنة.
  4. سائل منثورة من السماع.
  5. ومن قوله في الثانية من السماع.
  6. ابتداء في شرح المقالة الثامنة.
  7. ومن الأقاويل المنسوبة اليه رضي الله عنه.
  8. السماع الطبيعي.
  9. ومن متقدم قوله في معاني الثامنة.
  10. شرح الآثار العلوية.
  11. الكون والفساد.
  12. في ماهية الشوق الطبيعي.
  13. كتب رضي الله عنه الى الوزير أبي الحسن بن الإمام (بعد 512 للهجرة).
  14. كتاب النفس.
  15. النيلوفر.
  16. الحيوان.
  17. كتاب النبات.
  • التواليف الباجية:
  1. تدبير المتوحد.
  2. رسالة الوداع.
  3. قول يتلو رسالة الوداع.
  4. القول في الغاية الإنسانية.
  5. ومن كلامه فيما يتعلق بالنزوعية.
  6. ومن كلامه في البحث عن النفس النزوعية.
  7. في المتحرك.
  8. في الوحدة والواحد.
  9. ومن كلامه (بين العقل والقوة المتخيلة واتصال العقل الإنساني بالأول)
  10. ومن كلامه (في المعرفة النظرية والكمال الانساني أو في الاتصال بالعقل الفعال)
  11. ارتياض في تصور القوة الناطقة.
  12. نظر أخر يقوي تصور ما تقدم.
  13. نظر أخر (الفطرة الفائقة والتراتب المعرفي).
  14. نظر أخر (فيض العلم الإلهي).
  15. ومن قوله أيضا (في الفيض والعقل الإنساني والعلم الإلهي).
  16. ومن كلامه أيضا (في العلم الإنساني والعقول الثواني والعلم الإلهي أو في مراتب العلم).
  17. نظر أخر (في الواجب الوجود والممكن الوجود).
  18. ومن قوله أيضا (في الفاعل القريب والفاعل البعيد وخلود العقل).
  19. قال الشيخ أبوبكر (في تراتب العقول وخلودها).
  20. ومن قوله أيضا (في السعادة المدينية والسعادة الأخروية أو دفاع عن أبي نصر).
  21. ومن قوله، وهو أخر ما وجد من قول الحكيم فيما دار بينه وبين الوزير.

وهناك تواليف لابن باجّه يحيل إليها هو نفسه في كتاباته، لكن لا نجدها اليوم فيما وصلنا من آثاره، ولم أشأ أن أدرجها ضمن ترتيبي لمؤلفاته، ومع ذلك أسجلها في الأخير على سبيل الذكر:

1/ كتاب الحركة (وقد ألفه ابن باجّه قبل السماع).

2/ في انعكاس الأضواء.

3/ المناظر والظلال التعليمية.

4/ في صناعة النجوم.

5/ كتاب المرض والصحة.

6/ السماء والعالم.

وهو ترتيب يبدو جديدا ومحاولة تسعف في تمثل كرونولوجيا تواليف ابن باجّه، كما أنه يختلف عمن سبقه خصوصا محاولة المرحوم جمال الدين العلوي والتي يعتبرها جمال راشق أفضل محاولة كتبت عن المتن الباجي[3]، والاختلاف واضح في أمرين أساسيين:

الأول: محاولة جمال الدين العلوي ترتيبٌ لمراحل الفكر الباجي، في حين يُعتبرُ عملُ جمال راشق محاولة في ترتيبِ كتابات ابن باجّه.
الثاني: رتب جمال راشق في محاولته الأقوال المشكوك في نسبتها وجعلها عبارة عن مراسلات بين ابن باجّه وتلميذه ابن الإمام، بعد أن شكك في نسبتها العلوي وأسقطها من ترتيبه.

من خلال ما سبق تبدو أهمية هذا العمل، الذي يعتبر عملا أكاديميا متخصصا ومدخلا لكل باحث في فلسفة ابن باجّه، فقد بذل فيه جمال راشق جهدا كبيرا[4] وأخذ منه تأليفه سنوات من البحث والتنقيب، انطلاقا من زيارة المكتبات العالمية والاطلاع على المخطوطات مباشرة، وتفحص المجاميع التي تحتويها ووصفها وصفا دقيقا، وكذا اتصاله بأغلب الباحثين الدوليين المختصين في ابن باجّه ثم محاولة تجميعه لجميع الدراسات والأبحاث في الباجيات، ومشاركته في أغلب الندوات والمشاريع التي تهتم بفلسفته، وهو ما يظهر جليا في قيمة هذا الكتاب من خلال العناية الفائقة بمصادره ومراجعه وغنى الهوامش والإحالات التي تدل على اطلاع واسع بالموضوع والتزام تام بالأمانة العلمية والبحث الأكاديمي الجاد والرصين.

 
 لائحة المصادر و المراجع
1. بالعربية:

  • ابن أبي أصيبعة, عيون الأنباء في طبقات الأطباء, تحقيق محمد باسل عيون السود, بيروت: دار الكتب العلمية, 1998.
  • ابن الأبار, أبو عبد الله, التكملة لكتاب الصلة, اعتنى به عزة العطار الحسيني, تراث الأندلس, 1956.
  • ابن باجّه, أبوبكر, رسائل فلسفية لأبي بكر ابن باجّه, تحقيق و تقديم جمال الدين العلوي, بيروت و الدارالبيضاء: دار الثقافة و دار النشر المغربية, 1983.
  • العلوي, جمال الدين, مؤلفات ابن باجّه, بيروت و الدارالبيضاء: دار الثقافة و دارالنشر المغربية, 1983.
  • ابن باجّه, أبوبكر, رسائل ابن باجّه الإلهية. تحقيق و تقديم ماجد فخري, ط.1, بيروت: دارالنهار للنشر, 1968.
  • ابن باجّه, أبوبكر, شروحات السماع الطبيعي, تحقيق و تقديم ماجد فخري, بيروت: دار النهار للنشر, 1973.
  • القفطي, اخبار العلماء بأخبار الحكماء, مصر: مؤسسة الخانجي, د ت.
  • المقري, أحمد بن محمد, نفح الطيب في غصن الأندلس الرطيب, ط 2, دارالرشاد الحديثة, دارالفكر, 1986.
  • راشق, جمال, ابن باجّه سيرة و بيبليوغرافيا, ط 1, الرباط: دار الأمان للنشر و التوزيع, 2017م.
  • راشق جمال, بين الحكيم و الوزير, رسائل فلسفية بين ابن باجّه و ابن الامام, دراسة و تحقيق, ط.1, مراكش:دار النشر فضاء أدم, 2017.
  • الجابري محمد عابد, نحن و التراث, قراءات معاصرة في تراثنا الفلسفي, , المركز الثقافي العربي, ط.6, الدارالبيضاء,1993.
  • الكتاني, محمد بن ادريس, سلوة الأنفاس و محادثة الأكياس بمن أقبر من العلماء و الصلحاء بفاس, تح. محمد حمزة بن علي الكتاني وأخرون, ط.1, الدار البيضاء: دار الثقافة, 2004.

2. باللغات الأجنبية:

  • Joaquin. Librosobre el almaé (kitab al-nafs) Ibn Bayya.edicion et traducion. Editorial Trota. 2007. P.13.
  • D.M.Encyclopédie de I’islam.Nouvelle édition. Tom 3. H-IRAN.G.P.maison neuve et Larousse E.S.A. Paris. 1975.
  • G. la moral d’Avempace. Paris.1979
  • Ma’sumi.M.S.H. Ibn Al-imam the disciple of Ibn Bajjah. Islamic Quarterly. N3-4. 1959-1960.pp.102-108.
  • Munk, (S) ,Mélanges de philosophie juive et arab. Vrin. Paris. 1955. 383-410.Un extrait du régime du solitaire.

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

(1 ) حول هذا الجهد يقول أحمد شوقي بنبين:”ان ما يمتاز به عمل جمال راشق هو تتبعه لأثار الرجل في مختلف خزائن الكتب في العالم كأكسفورد وبرلين و استنبول و غيرها ومحاولة المقارنة بين النسخ مع ذكر بدايتها و نهايتها على غرار ماصنع حاجي خليفة في كتابه الببليوغرافي كشف الظنون”. من تصديره لكتاب: ابن باجّه سيرة وبيبليوغرافيا، ص 12.
(2) راشق، ابن باجّه سيرة وبيبليوغرافيا، ص 196.
 ([3])راشق، ابن باجّه سيرة وبيبليوغرافيا، ص 168.
(4) حول أهمية و ريادة هذا العمل يقول أحمد عبادي في تقديمه للكتاب:”يعد البحث الذي بين أيدينا عملا بيبليوغرافيا رائدا عن حياة و سيرة ابن باجّه فيلسوف سرقسطة وفاس….ورغم الصعوبات التي تكتنف هذا النوع من البحوث، الا أن الباحث المغربي الأستاذ الدكتور جمال راشق أبى إلا أن يقتحم غماره، فأنجز هذه السيرة البيبليوغرافية عن ابن باجّه” راشق، ابن باجّه سيرة و بيبليوغرافيا، ص 7.
3 تعليقات
  1. أحمد يقول

    لكن يقال أن ابن باجه ترك شعرا و ديوانا يمكن أيضا وضعه في ترتيب مؤلفاته

  2. abo firas يقول

    بيبليوغرافيا جميلة شكرا

  3. أحمد يقول

    هلكان ابن رشد تلميذا لابن باجه

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.